شارع زكريا غنيم – كامب شيزار -الاسكندريه

الهرمون المنشط للحويصلات والهرمون المنشط للجسم الاصفر

FSH هرمون تفرزه الغدة النخامية كميته ثابتة عند الرجال ويتحكم بإنتاج الحيوانات المنوية ، وإنتاج البويضات والدورة عند النساء, نسبته أعلى اثناء الدورة مما هو قبل الإباضة.

يقيس التحليل كمية FSH في الدم أو البول، وقد يطلب الطبيب فحص LH  لدوره الأساسي في الوظائف الطبيعية للخصيتين والمبايض.

يطلب من المرأة لاسباب:

  1. عدم التمكن من الحمل بعد مرور 12 شهرًا من المحاولة.
  2. عدم انتظام الدورة الشهرية او انقطاعها.
  3. الكشف عن سن اليأس.

ومن الرجال في حالات:

  1. عدم تمكن الزوجة من الحمل بعد 12 شهرًا من المحاولة.
  2. انخفاض الدافع الجنسي لدى الرجل بسبب تقدم السن.

ويجرى للأطفال بسبب :

  1. ظهور الصفات الجنسية في سن مبكرة جدًا.
  2. تأخر البلوغ لدى الطفل وقد يكون علامة على اضطراب في الجهاز العصبي المركزي.

وحالات ظهور أعراض اضطراب الغدة النخامية كالتعب والضعف العام و فقدان الوزن و الشهية لكلا الجنسين.

تفسير نتائج تحليل FSH

تعتبر نتائج التحليل جزءًا من التشخيص مع نتائج LH و الإستروجين والتستستيرون، فلا يمكن اعتماد ارتفاع أو انخفاض الهرمون المنشط للحوصلة كنتيجة تشخيصية كاملة. تختلف مستويات FSH اثناء الدورة الشهرية ومن دورة لأخرى ، ولتحديد الخصوبة يجرى في اليوم الثالث او 2-4 من الدورة ، أما المرأة ذات الدورة المظطربة تحتاج لأخذ عينة يوميا لأيام متتالية، ويعطي تحليل عدة عينات بول على مدار 24 ساعة دقة أكبر نظرًا لاختلاف مستويات FSH خلال اليوم.

أسباب ارتفاع مستوى هرمون FSH:

  1. مشاكل النمو والتطور، مثل عدم تكوين المبايض واضطراب الكروموسومات، مثل متلازمة تيرنر وهي فقدان جزئي أو كلي لأحد كروموسومي X  
  2. خلل إنتاج الستيرويد من المبيض.
  3. تعرض المبايض لضرر الإشعاع، أو الخضوع للعلاج الكيميائي، أو أمراض المناعة الذاتية
  4.  حالات تؤثر في وظيفة المبيض كاعتلال الغدة الكظرية، او الدرقية ، وورم المبيض.
  5. متلازمة تكييس المبايض.
  6. خلل في عمل الخصيتين نتيجة التقدم في العمر.
  7. مشاكل جينية، مثل متلازمة كلاينفيلتروهي ولادة ذكر بنسخة اضافية من كروموسوم X
  8. العلاج الهرموني. بما في ذلك حبوب منع الحمل
  9. تعاطي الكحول او تدخين السجائر بكثرة
  10. أورام معينة في الغدة النخامية.

اسباب انخفاض هرمون FSH:

  • النحالة الشديدة أو فقدان الوزن السريع.
  • عدم إنتاج البويضات.
  • عدم إنتاج الغدة النخامية ومنطقة ما تحت المهاد في الدماغ كميات طبيعية من بعض أو كل هرمونات الحمل.

References

  1. Bousfield, G. R., & Harvey, D. J. (2019). Follicle-stimulating hormone glycobiology. Endocrinology160(6), 1515-1535.‏
  2. Mayorga, M. P., Gromoll, J., Behre, H. M., Gassner, C., Nieschlag, E., & Simoni, M. (2000). Ovarian response to follicle-stimulating hormone (FSH) stimulation depends on the FSH receptor genotype. The Journal of Clinical Endocrinology & Metabolism85(9), 3365-3369.‏
  3. Hillier, S. G. (1994). Current concepts of the roles of follicle stimulating hormone and luteinizing hormone in folliculogenesis. Human Reproduction9(2), 188-191.‏